اخر الاخبار

Post Top Ad

jeudi 25 juillet 2019

سلوفينيا: الشرطة تحتجز 249 مهاجرا حاولوا عبور الحدود من كرواتيا



احتجزت الشرطة السلوفينية، 249 مهاجرا أغلبهم من أفغانستان وباكستان وبنغلادش، أثناء محاولتهم عبور الحدود بطريقة غير شرعية قادمين من كرواتيا، وذلك خلال أربعة أيام فقط، ووفقا للإحصاءات الرسمية، بلغ عدد الذين أوقفتهم الشرطة السلوفينية منذ مطلع العام الحالي وحتى الآن 2369 مهاجرا، مقارنة بـ 1846 شخصا خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

احتجزت الشرطة السلوفينية، 249 مهاجرا خلال الفترة ما بين يومي الجمعة والإثنين الماضيين، على طول الجزء الغربي من الحدود مع كرواتيا
توقيف 2369 مهاجرا منذ مطلع العام الجاري 
وذكرت شرطة مدينة كوبر، غرب سلوفينيا، في بيان أنه اعتبارا من الساعة السادسة مساء يوم الجمعة الماضي وحتى السادسة من مساء الإثنين المنصرم تم احتجاز 249 شخصا أثناء محاولتهم عبور الحدود بطريقة غير شرعية. 
وأوضحت أن 136 شخصا من هؤلاء المهاجرين قدموا من أفغانستان، وأن 68 منهم باكستانيون و11 من بنغلادش، مشيرة إلى أن 25 منهم طلبوا حق اللجوء، بينما سيتم تسليم الآخرين إلى الشرطة الكرواتية، بعد انتهاء إجراءات تحديد الهوية التي لاتزال جارية إلى الآن. 
ولفتت شرطة المدينة إلى أن نظيرتها الإيطالية قامت بتسليم أكثر من خمسة مهاجرين إلى قوات الأمن السلوفينية خلال نفس الفترة. 
ووفقا للإحصاءات الرسمية، فقد أوقفت الشرطة السلوفينية منذ مطلع العام الحالي وحتى الآن 2369 مهاجرا، مقارنة بـ 1846 شخصا خلال نفس الفترة من العام الماضي، ومعظمهم من باكستان (733 مهاجرا)، وأفغانستان (324)، وتركيا (259). 
استراتيجية جديدة لإدارة الهجرة 
وقامت الحكومة السلوفينية، خلال الأسبوع الماضي باعتماد استراتيجية الهجرة، التي تتضمن توجيهات بشأن كل من الهجرة الشرعية وغير الشرعية، بهدف تطبيق المزيد من الإجراءات المحددة لمختلف المهاجرين.
وتولت مجموعة عمل، ضمت ممثلين عن مختلف الوزارات والإدارات، صياغة مسودة الوثيقة، التي سيتم استخدامها كمرجعية للتعامل مع تدفقات الهجرة،  من خلال الحوار والشراكة بين الدول الأصلية التي ينتمي إليها المهاجرون ودول المقصد. 
ويشكل الأجانب نحو 6.4% من عدد السكان في سلوفينيا، وأشارت الحكومة إلى أن الاستراتيجية الخاصة بالمهاجرين ضرورية من أجل فهم أفضل لمثل هذه الظاهرة المعقدة.
ومن بين أهداف تلك الاستراتيجية توفير إجراءات سريعة وفاعلة لإثبات الأهلية للحصول على الحماية الدولية، وتحديد الانتهاكات في الوقت نفسه. 
ومنحت سلوفينيا منذ عام 1995 وحتى نهاية عام 2018 الحماية الدولية لـ 818 شخصا من مواطني دول أخرى. 
وتهدف الحكومة، من خلال تلك المبادرة، أيضا إلى الحد من الهجرة عبر إجراءات حاسمة، وكذلك تشجيع المغتربين على العودة إلى ديارهم في سلوفينيا.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire

Post Top Ad

???????